الجمعة, 4 رجب 1441 هجريا.
الفجر
05:26 ص
الأحساء
36°C

احدث الاخبار

تعليق إصدار التأشيرات السياحية الإلكترونية للقادمين من هذه الدول!

المفتي: الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المملكة تدل على حرص خادم الحرمين على الأمة الإسلامية

شقيق مفقود شعيب الأبيض يكشف تفاصيل وفاة أخيه بصحراء عرعر

مدني القصيم ينهي استعداداته اليوم العالمي للدفاع المدني

القبض على مواطن عثر بحوزته على مواد مخدرة وسلاح ناري على طريق بـ”الطائف”

“الجوازات: لن يسمح بدخول الوافدين المغادرين بتأشيرة خروج وعودة في هذه الحالة

خادم الحرمين يؤدي صلاة الميت على الأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز – رحمه الله –

سفارة المملكة في البحرين: زيارة السعوديين المصابين بكورونا

بلدية رجال ألمع تحقق المركز الأول بجائزة التميز البلدي بمنطقة عسير

الخارجية: تعليق الدخول إلى السعودية للعمرة وزيارة المسجد النبوي مؤقتاً

بالفيديو.. مسؤول بالصحة يكشف حقيقة اختفاء الكمامات من السوق

بالفيديو.. “الجبير”: على مدى 2000 عام إيران لم تضع “طوبة” واحدة لبناء مستشفى أو مدرسة في اليمن

عاجل

خادم الحرمين يوافق على تشكيل أول مجلس لشؤون الجامعات في المملكة

المشاهدات : 4209
التعليقات: 0

مقال

التحذير من الهياط

التحذير من الهياط
https://wp.me/pa8VKk-gE5
صحيفة الشمال الإلكترونية
للكاتب : أبراهيم النعمي

انتشرت في هذه الفترة مقاطع الفيديولبعض المواطنين ومنهم من يحمل طفله الرضيع ويقوم بإطلاق النار من المسدس ويضع البارود في أنف طفله الرضيع وهو يبكي بل ويقوم بوضع المسدس في فم طفله.
بالله ماذا نقول عن مثل هذا الأب؟

وبعضهم يدلا من أن يملأ رضاعة طفله بالحليب يقوم بملئها بالذخيرة الحية (الرصاص) ويضعها في فم طفله.
ماهذا الاستهتار والهياط.

وشاهدنا بعض المقاطع التي تظهر البعض وهم يسرفون ويبذرون في النعم التي انعم الله بها عليهم منهم من يغسل يديه بدهن العود الفاخر،ومنهم من يبقر كيسًا مملوءً بالهيل وينثره ،ومنهم من يرمي الطعام في براميل القمامة ، ومنهم من يلبس الناقة بالذهب ، ومنهم من يلبس الغنم بالمصوغات الذهبية ويستعرض بها أمام الناس ،وغيرهم يتضورون جوعًا وينامون وبطونهم خاوية لايوجدون مايسدون به رمقهم ،ومن هؤلاء من يغسل يديه بالدم والعياذ بالله،ومنهم من يغير اسم ولده ويسميه باسم تاجر وهكذا . وكان من الواجب عليهم شكر الله وحمده والثناء عليه بدل البطر والرياء والتفاخر بهذه النعم ألم يقرأوا أو يسمعوا قول الله تعالى (يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ) وهذا نهي من الله عزوجل عن الإسراف في كل شيء في الأكل والشرب والملبس.

وشاهدنا بعض المقاطع لأناس يدفعون الملايين لإخراج قاتل من السجن ولايدفعون القليل من المال لعلاج مريض ولايدفعون القليل لمحتاج لايجد قوت يومه وليلته.

البعض من الناس غضبان من تصرفات هؤلاء الذين يصورون أنفسهم ويظهرون في المقاطع وهم في بذخٍ وإسراف ٍ وكان الأجدر بهم أن يتصدقوا على الفقراء والمساكين ويذهبوا إلى الأماكن الفقيرة ويتصدقون عليهم ولو بجزءٍٍ يسير قال تعالى :-(قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُواْ يُقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَيُنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلاَلٌ [إبراهيم:31]. وقال جل وعلا :-(وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ… [البقرة:195]. وقال سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ١آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاكُم [البقرة:254]. وقال سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ [البقرة:267].
وقال سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنفِقُوا خَيْراً لِّأَنفُسِكُمْ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ [التغابن:16].كل هذه الآيات تدعوا الى الإنفاق في سبيل الله وعدم الاسراف و التبذير وقال صلى الله عليه وسلم ( ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقاً خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً } [في الصحيحين]. ويجب علينا أن نكون عونا لقيادتنا ولوطننا الغالي في إتباع تعاليم ديننا الإسلامي في عدم الإسراف والتبذير ويجب علينا عدم تداول مثل هذه المقاطع التي تدعو الى الهياط والإسراف والتبذير وخصوصاً أن بلدان كثيرة من حولنا تعاني من الفقر والمجاعة .

ويجب الأخذ على أيدي هؤلاءالعابثين بهذه النعم الذين يصورون أنفسهم وينشرون مثل هذه المقاطع بأن يغرموا بغرامات مالية تكون ريعها للجمعيات الخيرية ولكفالة الأيتام ولجمعية تحفيظ القرآن الكريم ويجب التشهير بهم في وسائل الاعلام المختلفة حتى يكونوا عبرة لغيرهم .
وبشكر الله تدوم النعم قال تعالى :
{وَضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُّطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَداً مِّن كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللّهِ فَأَذَاقَهَا اللّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُواْ يَصْنَعُونَ }.
النحل112
ويجب عليهم التوبة والاستغفار
وعلينا شكر النعم بعدم التبذير والهياط

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*